القنصل اللبناني الجديد في ساو باولو يسعى لزيادة السياحة إلى لبنان
القنصل رودي العزي (يمين) في ضيافة رئيس الغرفة التجارية العربية البرازيلية روبنز حنون (يسار)

أثناء زيارته للغرفة التجارية العربية البرازيلية، قال القنصل العام الجديد للبنان في ساو باولو "رودي العزي" أن على رأس أولوياته إعادة ربط المغتربين اللبنانيين بوطنهم الأم لبنان. مشيراً إلى أن الكثيرين من أبناء الجيل الثالث والرابع من أبناء الجالية لم يزر لبنان منذ مدة طويلة والبعض منهم لم يزر لبنان أبداً.

وأكّد القنصل العزي أن الجالية اللبنانية في البرازيل كبيرة جداً مقدراً عددها في ولاية ساو باولو وحدها بأربعة ملايين نسمة. معلناً أن القنصلية ستقوم بالعمل على خطة لتعزيز الحضور الثقافي والاجتماعي بين الجالية اللبنانية، ولإعادة ربط الجالية مع بلدها الأم عبر تنظيم نشاطات ثقافية واجتماعية ودعم نوادي الجالية على كل الصعد. وأضاف القنصل أن القنصلية ستقوم بالترويج للسياحة إلى لبنان بين أبناء الجالية بشكل كبير.

على صعيد آخر، أكّد القنصل أن "العلاقات اللبنانية البرازيلية جيدة جداً على الصعيد الدبلوماسي، وخصوصاً أن البرازيل ترأس بعثة الأمم المتحدة للسلام في لبنان". وأضاف "أن لبنان يأمل تعزيز التعاون التجاري بين البلدين" آملاً أن تساعد البرازيل بلاده في توقيع اتفاقية التجارة الحرة بين لبنان وميركوسور.