مسؤولان برازيليان رفيعان يغيران رأيهما وسيصوتان لحداد
رودريغو جانوت (يمين الصورة) وجواكيم باربوسا

حصل المرشح الرئاسي اليساري فرناندو حداد (حزب العمال) على دعم من العيار الثقيل. حيث أعلن المدعي العام السابق رودريغو جانوت (مساء أمس)  أنه، سيصوت لصالح حزب العمال. منتقداً بشكل غير مباشر المرشح جايير بولسونارو (الحزب الاجتماعي الليبرالي). فقد قال جانوت دون أن يذكر بولسونارو بالاسم بإنه لا يستطيع أن يدع "خطاباً عنصرياً رخيصًا يمر".
 

وقد أثار إعلان جانوت، الذي كان وزيراً في الحكومة الفيدرالية بين عامي 2013 و 2017، وشغل منصب النائب العام أيضاً، الكثير من الجدل. خاصّة أنه جاء بعد إعلان رئيس المحكمة الفيدرالية السابق "جواكيم باربوسا"، أنه سيصوّت لصالح المرشح حداد. خاصةً أن جانوت وباربوسا عُرفا بمواقفهما المناهضة لحزب العمال، الذي ينتمي إليه حداد. ولكن يبدو أن خشية الاثنين من فوز بولسونارو، دفعتهما إلى تبني هذا الخيار.