رئيسة بعثة مراقبين خارجيين تعلن أن الانتخابات البرازيلية تسير بشكل طبيعي
بعثة المراقبين أثناء تنفيذ عملها
قالت رئيس بعثة المراقبة الانتخابية لمنظمة الدول الأمريكية "لورا شينشيلا"، في وقت مبكر من بعد ظهر الأحد أن العملية الانتخابية في البرازيل تجري بشكل "طبيعي" وصنفت نظام التصويت الإلكتروني بأنه سليم.

وأكّدت الرئيسة السابقة لكوستاريكا، لورا شينشيلا: "لم نعثر بعد على أي أمر من شأنه أن يثير أي شك حول إمكانية انتهاك (نزاهة) نظام التصويت الإلكتروني في البرازيل". كما أشادت بنظام التصويت الإلكتروني المتبع في البرازيل منذ ما يزيد على عشرين عاماً. وأضافت بأن بعثة المراقبين تقوم بمتابعة كامل تفاصيل عملية التصويت الإلكتروني منذ لحظة التعرّف على البصمات وحتى انتهاء التصويت.

يشار إلى أنها المرة الأولى التي يأتي فيها وفد من منظمة الدول الأمريكية إلى البلاد لمراقبة عملية الانتخابات. وقد تمت الزيارة بناء على دعوة من الحكومة البرازيلية. فقد انتشر حوالي 40 مراقبا في 12 ولاية ومنطقة فيدرالية، يطلعون على سير العملية الانتخابية في عشرات مراكز الاقتراع.

ولفتت شينشيلا إلى أن أكثر ما يثير القلق في هذه العملية الانتخابية ويستدعي الانتباه بشده هو الأخبار المزيفة. فقد قالت: "أكبر قلق لدينا، هو مراقبة كم الأخبار الكاذبة والتضليل في شبكات التواصل الاجتماعية". وأضافت: "في ظل نظام ديمقراطي كالنظام الموجود في البرازيل، فإن استخدام الشبكات الاجتماعية للتضليل يحدث على نطاق واسع".